Main menu

Pages

تقنية الدفع الالكتروني تحمي ملايين البشر من الامراض



أبرز فيروس كورونا المستجد الأهمية البالغة لخدمة الدفع الإلكتروني، خلال فترات انتشار الأمراض والأوبئة، إذ تساهم بطريقة أو أخرى في تقليل فرص الاحتكاك مع الوسائل الناقلة للفيروس.

وتعيش الصين وعدد من دول العالم على وقع انتشار فيروس كورونا، الذي أودى بحياة أكثر من 1500 شخص وأصاب نحو 65 ألف آخرين.


ويمثل انتشار الفيروس عبر الهواء (رزاز اللعاب والسعال) إلى إطلاق إرشادات بعدم الاختلاط قدر الإمكان وتعقيم الأدوات المتداولة بين الناس.

الدفع الإلكتروني

وجاءت وسائل “الدفع الإلكتروني”، التي انتشرت بشكل كبير خلال السنوات الأخيرة، لتقدم حلا سريعا لهؤلاء الذين يقطنون مناطق ينتشر فيها الفيروس.

ومن شأن الدفع الإلكتروني أن يساهم في الحد من انتشار كورونا، على اعتبار أن الناس لن يضطروا إلى التعامل مع بعضهم البعض بالأوراق النقدية، التي قد تكون “موبوءة”.


فمخاوف انتشار الأوراق النقدية الموبوءة جعلت البنوك الصينية تشرع في تعقيمها، من خلال استخدام الأشعة فوق البنفسجية أو درجات الحرارة المرتفعة ثم تخزينها لفترة معينة قبل تعميمها للحرص على عدم احتوائها على أي من مخلفات الفيروس.

وبات مستخدمو الإنترنت يعتمدون على خدمات مثل “غوغل باي” و”سامسونغ باي” و”أبل باي” و”بايبال” و”فينمو” الموجودة على الهواتف الذكية لإنجاز معاملاتهم المالية دون الحاجة إلى الأوراق النقدية.
reactions

تعليقات

table of contents title